متنوعات

داعش يتمدد في إفريقيا ويرتكب مجازر مروعة

انت الان تتابع خبر داعش يتمدد في إفريقيا ويرتكب مجازر مروعة   والان مع التفاصيل

رياض – احمد صلاح – وسع المسلحون المرتبطون بتنظيم “داعش” الإرهابي في الساحل الإفريقي نطاق نشاطهم في الأشهر الأخيرة في المنطقة، مؤكدين حضورهم عبر سلسلة غير مسبوقة من المجازر بحق المدنيين.

وبدا التنظيم في الصحراء الكبرى ضعيفا قبل 6 أشهر بعد خسارة عدد من قادته، بدءا من مؤسسه المغربي عدنان أبو وليد الصحراوي الذي قُتل في أغسطس 2021 في مالي بضربة لعملية “برخان” من قبل القوة الفرنسية المناهضة للمسلحين في منطقة الساحل.

وفي مواجهة تضاعف الهجمات الإرهابية والاحتجاجات المتزايدة ضد الوجود الفرنسي، جعلت فرنسا الملتزمة عسكريا منذ 2013، تنظيم “داعش” في يناير 2020 هدفا ذا أولوية لها ولحلفائها في المنطقة النائية والقاحلة الشاسعة المعروفة باسم الحدود الثلاثة، بين مالي وبوركينا فاسو والنيجر.

وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في فبراير عام 2021، أن “التنظيم فقد السيطرة ويتكبد خسائر كبيرة”.

من جهته، قال سولي أومارو المستشار السابق للرئيس النيجيري محمد يوسفو، إنه “بينما كنا نعتقد أننا قضينا على الإرهابيين كانوا يعيدون تنظيم صفوفهم”.

#داعش #يتمدد #في #إفريقيا #ويرتكب #مجازر #مروعة

كريم الفضلي

مهتم بكل ما هو اخباري ترفيهي و كل ما هو جديد في العالم العربي و مدون بخبرة 7 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية و رياضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى