Advertisement
أخبار عربية

طالبة تونسية من أوكرانيا: نحن عالقون في قبو… إننا لوحدنا

Advertisement

طالبة تونسية من أوكرانيا: نحن عالقون في قبو… إننا لوحدنا

تهافت مواطنون أجنبيون على المطارات في الأيام الأخيرة لمغادرة البلاد، لكن بعد بدء الغزو الروسي وإغلاق المجال الجوي يوم الخميس، وجد عديد الأجنبيين أنفسهم عالقين في أوكرانيا، ومنهم طلاب تونسيون أطلقوا نداء استغاثة على “فيس بوك”.

Advertisement

 

Advertisement

 

 

وقالت ملاك طالبة طب تونسية مستقرة بدنيبرو جنوب البلاد”أفقنا عند الخامسة صباحا على صوت دوي قوي جدا، وخرج جميعنا مرعوبين من مبنى الإقامة الجامعية حيث أقطن. ورأينا نارا ودخانا كثيفا وأضواء بيضاء في السماء، أقام المسؤولون عن الإقامة مأوى في القبو، ونحن حاليا متواجدون بالقبو”.

وتابعت “نحن خائفون للغاية من أن تزداد الوضعية تأزما في الساعات أو الأيام القادمة. كل مجموعة من الطلاب لديها مسؤول عنها، مثل مسؤولنا الفلسطيني، يتصرف في المؤن والماء ويحرص على سلامة طلابه في المأوى.

بما أنه لا توجد سفارات تونسية في أوكرانيا، نحاول الاتصال بالسفارة بموسكو أو رومانيا منذ الأمس بلا مجيب”.

وتابعت الطالبة”نحن عالقون في دنيبرو، حيث إن هناك حواجز ونقاط تفتيش فورا خارج وسط المدينة. وقال لنا الجنود الأوكرانيون أن نلزم الملاجئ وألا نخرج إلى الشارع.

 

 

حاولنا الذهاب إلى أقرب نقطة في أوكرانيا من الحدود الرومانية، للرحيل هناك عبر القطار أو الحافلة لكن جميع الرحلات قد ألغيت وأغلق المجال الجوي… لدينا إحساس بأن بلدنا قد تخلى عنا، فنحن أكثر من 1500 طالب أجنبي بهذا المبنى ونحن خائفون. إننا لوحدنا، ولم نتلقَّ أي إشارة من بلداننا. وقال لنا مسؤولو المجموعة إنه من المحتمل أن تتأزم الوضعية سريعا. لم نستطع الاستعداد لهذا.“

// فرنسا 24 //

 

كريم الفضلي

رئيس الموقع و مهتم بالاخبار الاخبارية الثقافية و كل ما هو جديد في العالم العربي و مدون بخبرة 7 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية.

مقالات ذات صلة

Advertisement
زر الذهاب إلى الأعلى